27
سبتمتبر
2019
إصنع سلامك الداخلي........................................... بقلم: د. إلهام التهامي
نشر منذ Sep 27 19 pm30 08:07 PM - عدد المشاهدات : 408



يوماً ما ستصل إلى مرحلة متقدمة من النضوج والوعي الذاتي، وستصل إلى شواطئ جديدة بعد إبحار طويل وسيأخذ الكلام بعداً جديداً والمعنى سيصبح عميقاً وستعلم يقيناً بأنك كنت تخوض معارك هامشية.

وعندما تصل لعتبة النضج تلك، عندها فقط ستستطيع التخلي عن أي شيء يستبيح مشاعرك، ويستنزف طاقتك، ويهدد وجودك، مهما كان هذا الشيء ثميناً أو نفيساً أو ربما استوطن حيزاً مهماً في حياتك، لأنك نضجت ونضُجَت معك القدرة على مواجهة نقاط ضعفك التي هي بالحقيقة نقاط تميز وقوة وبركان عطاء إذا رأيتها بطريقة مختلفة.

ستصل إلى مرحلة لا تبالي بمن يحاربك، فلا وقت عندك لتشتيت عقلك وتركيزك وإجهاد روحك الرائعة. حينها ستعرف الفرق بين المنافسة والتناحر لأن المنافسة الحقة - الجميع يربح - هي التي ترفع قدرك وقدر منافسيك والتناحر لا يعود على المتناحرين بخير.

أكرم نفسك بالابتعاد عن صغار العقول، ولا تقف عند النوايا واعمل على ترسيخ سلامك الداخلي وابتعد عن الحقد والحسد.

وَعِبَادُ الرَّحْمَٰنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الْأَرْضِ هَوْنًا وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلَامًا (63) - الفرقان

وما دمت ترتجي علو شأن الحق، فاقبله من أي شخص مهما اختلفت معه، وهذا هو شأن الأقوياء ودأب الناجحين، إذ لم تعد تكترث للأشخاص بقدر اكتراثك للقيم.

في عالم النضج ستحلق في فضاء نقاء النفس وصفاء الروح وستبني عالمك على أساس فهمك ونضجك لا على كلام الناس ورأي الآخرين بك، ومؤكد بأنك ستبنيه بقوة وعمق إحساسك لأنك تحررت من كل القيود التي كانت تمنعك.

يقول جبران: "ما أنبل القلب الحزين الذي لا يمنعه حزنه من أن ينشد أغنية مع القلوب الفرحة."

ولكي تصل إلى هذه المرحلة ستدفع الكثير طوعاً أو كراهية، فلن يصل إليها الا من يستحقها ليجلس على قمة هرمه الذاتي ويقول ها أنذا قد وصلت.

الآن ...
إهدأ قليلاً وتنفس بعمق،
أرح قلبك المجهد،
لملم أجزاءك المتعبة،
إحتضن روحك المعذبة،
فقد آن الوقت لاستراحة المحارب.
إستجمع قواك
وأكمل مسيرتك،
ولكن هذه المرة على هدى
ونور ومعالم واضحة.
تعلّم وعلِم،
وكن أنت،
وارسم معالم طريقك
بهدوء.
وانعم بسلامك الداخلي.

#إلهام_التهامي
#السلام_الداخلي

صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
تابعنا على الفيس بوك
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 1

أخبار
تابعنا على الفيس بوك